الأربعاء، 19 يناير، 2011

ثكلى

ماذا حل بك
ادعوك الى السكينة
كفاك بكاءا على ابناء مدينتي الحزينة
كيف تريدين ان تحرري؟
وفيها انت الرهينة
تريثي..
الم تولدي في ارض عظيمة
الم تفخري كونك ام الشهداء
ذات منزلة عظيمة
كفاك نواحا وصلي حيث الطمأنينة
فانت الاقوى
والضعف ليس من الصفات الكريمة
ولاتستسلمي لمن ارادوا الهزيمة
كفاك...
لاتفكري في اغتراب الروح
ابقي في احضان المدينة
عودي الى الاوطان
واتلي الدعاء ان تمر هذه الايام الاليمة
نامي بحفظ الله
في بغداد الفء الحنونة..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق